الحلقة المفقودة في تعلم اللغة الإنجليزية – الجزء الثاني



بسم الله الرحمن الرحيم والحمد لله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين وبعد.
تنبيه : هذا المقال يطلب منك بعض الطلبات أثناء القراءة, يجب عليك تنفيذها بالحرف الواحد لكي تستفيد من الشرح
نكمل حديثنا الذي بدأنا فيه حول توضيح المفاهيم الصحيحة التي تساعد بأمر الله على تحدث اللغة الإنجليزية بشكل صحيح على نظام Input-Based System الذي تحدثنا عنه في الجزء الأول ووضحنا بعض النقاط المهمة فيه. اليوم بحول الله سنحاول إضافة المزيد من التوضيحات حول هذا الموضوع والتي ستساعدك بأمر الله على تحسين لغتك الإنجليزية أثناء التحدث مع الآخرين.
دعني الآن أضع بين يديك النص الإنجليزي التالي (النص مأخوذ من موقع effortlessenglish.com):
Do you feel embarrassed, nervous, or shy when you try to speak or understand English? You are not alone! Even if you study a lot, the truth is most classes and teachers use old methods, old lessons, and old textbooks that are boring and simply don’t work.That’s why I spent over 15 years studying the best new ideas and research from experts all over the world to create a totally new way to learn to speak English: The Power English system, which has helped over 1 million people just like you speak English more powerfully, can help you too!
الآن اقرأ النص بشكل طبيعي وبغض النظر عن الكلمات التي تعرفها أو الكلمات التي تجهلها – ما يهمني هنا هو توضيح أمر مهم عن ما يسمى بالتعلم من خلال العبارات أو Learn by phrases , لذلك دعني أقول لك ما معنى التعلم بالعبارات أو Learn by phrases ؟
ببساطة في أي لغة مكتوبة يوجد عبارات تسمى بالثوابت constants وهي عبارات يمكن استخدامها (كما هي) مع (فهم المعنى العام للعبارة بالكامل) دون النظر إليها من ناحية ال Grammar , وعند استخدام التعلم بهذا الأسلوب فإن التفكير في Grammar يختفي أثناء التحدث لأن الشخص لا يعتمد عليه في الأصل أثناء التحدث وعندها ستخرج الكلمات بشكل طبيعي وتلقائي بالضبط مثلما يحدث مع لغتك الأم , بحيث تتكلم دون تفكير, ولتوضيح الأمر أكثر دعني أعيد عليك النص الموجود بالأعلى مع بعض المؤثرات على النص نفسه :
Do you feel embarrassed, nervous, or shy when you try to speak or understand English? You are not alone! Even if you study a lot, the truth is most classes and teachers use old methods, old lessons, and old textbooks that are boring and simply don’t work.That’s why I spent over 15 years studying the best new ideas and research from experts all over the world to create a totally new way to learn to speak English: The Power English system, which has helped over 1 million people just like you speak English more powerfully, can help you too!
قمت بتظليل (بعض) العبارات (Phrases) في النص الموجود في الأعلى وهذه العبارات المظللة يمكنك استخدامها كما هي في أي مكان دون تغييرها أو النظر لصيغة ال Grammar الخاصة بها ويكفي فقط فهم العبارة بالمعنى العام و للتوضيح أكثر دعني الآن أخذ أحد العبارات المظللة ولتكن when you try to وهي تأتي بالمعنى العام (لما تحاول) وبالمعنى الفصيح (إذا حاولت) والأفضل أن تستخدم العامية على الفصحى لكونك لا تستخدم الفصحى لمن لا يستخدمونها – والآن أريد منك قراءة العبارات التالية بصوت وليس همساً:
When you try to speak
When you try to eat
When you try to study
لاحظ الآن أن When you try to  ثابتة في الثلاث عبارات والمتغير هو الفعل مثل التحدث أو الأكل أو الدراسةالآن توقف عن قراءة المقال للحظة واقرأ العبارات الثلاث مرة أخرى بصوت.
الآن أضف عبارة رابعة من  عندك وضع الفعل watch بدلاً من speak و eat و study وقل العبارة كاملة .. ماذا تلاحظ ؟ ببساطة ستلاحظ أنك قلت عبارة When you try to .. دون أن (تفكر) فيها وركزت على كلمة watch وهذا هو المطلوب.. وهذا ما كنا نقصد به في المقال السابق (التعلم من خلال العبارات لا الكلمات) أو Learn by phrases.

الآن كل ما في الموضوع أن تقرأ النص الموجود في الأعلى أو نص من اختيارك في موضوع تحبه أنت وتتعلم منه عبارتين أو ثلاثة يومية وتحفظها كما هي مع فهم المعنى العام للعبارة فقط دون النظر لل Grammar وعندها لو حفظت كل يوم عبارتين فإن الحصيلة ستكون 60 عبارة في الشهر وهذا عدد ليس قليل لأنك لا تحفظ كلمات وإنما تحفظ وتتمرن على عبارات وهذا سيسرع وتيرة التحدث باللغة الإنجليزية لديك, وماذا أيضاً لو حفظت ثلاث عبارات؟, عندها ستحفظ 90 عبارة في الشهر وقس على ذلك بقية الأشهر وقس على ذلك السنة الأولى :), وهذا ما يجعلك ترى الكثير من الناس يتحدثون الإنجليزية بفصاحة وبسرعة مما يجعلك تشك في قدراتك رغم أنك تعلمت لفترات طويلة والسبب ببساطة ليس لكونك ضعيف وإنما لأنك تستخدم (الأسلوب الغير صحيح) للتحدث.
نقطة مهمة أحب التنبيه لها : Grammar هو شئ مهم وحديثنا عن الإبتعاد عنه هنا هو للتحدث بالأسلوب الطبيعي ولكن Grammar يفيدك في الكتابة وخصوصاً في الأمور الأكاديمية والدراسية ولكن التعلم بطريقتنا يساعدك على فهم قواعد اللغة ضمنياً وهذا ما سيجعلك تتحدث أن نحن نريد الإبتعاد عن Grammar للتحدث وبعدها وبعد أن تمتلك قدرة عالية في التحدث فعندها يمكنك القراءة في ال Grammar لأن الوضع سيكون مختلف حينها – فأن تملك قاعدة معرفية ضخمة في اللغة – ومثال ذلك نحن نتكلم اللغة العامية لكن نستطيع قراءة كتاب في النحو وفهم بعض القواعد التي نريدها منه لتحدث اللغة الفصحى.

السؤال المهم الآن : لو مررت على نص معين ؟ كيف أعرف الثوابت فيه ؟
ببساطة : الثوابت دائماً هي الأشياء التي ترى (أنت) أنها لا تتغير في اللغة وتأتي كـ (بلوك) واحد دائماً وترى أيضاً أن العبارة تأخذ معنى كامل لوحدها مثلما رأينا – لذلك تستطيع استخراج ما تريد من الثوابت من نص معين حسب ما تراه أنت وللتوضيح أكثر دعني أخذ من النص الأعلى على عبارة Even if you - لو لاحظت فإن استخدامك لها كعبارة واحدة واعطائها المعنى العام (حتى لو) – سيظل ثابت ولن يتغير أبداً لذلك حفظها كما هي ومعرفة معناها العام يساعدك على قولها (بسرعة) أثناء الحديث بها .. مع التنبيه إلى أنك ربما تتعب قليلاً في البحث عن العبارات لكن دائماً حاول البحث في نصوص لا تتعدى 3 إلى 5 أسطر وتعلم منها.

إضافة إلى ذلك فإن أغلب من يستخدمون هذا النظام حول العالم يحتفظون بنوتة يكتبون فيها العبارات التي يتعلمونها كل يوم ويراجعونها من فترة لفترة ولكي أزيد من حماسك , ماذا لو كنت تحفظ 5 عبارات يومياً؟ عندها ستحصل على 150 عبارة خلال شهر واحد ولا تنسى أن النظام يقوم على (تكرار تكرار تكرار) تلك العبارات أي لو أنك قررت حفظ 3 عبارات يومياً فإنك تستخرج تلك العبارات من نص معين وتكتبها في النوتة الخاصة بك ومن ثم تقرأ النص الذي استخرجت منه العبارات أكبر عدد ممكن من المرات حتى تتكرر العبارات على ذهنك ومن ثم تقرأ العبارات لوحدها وبعد ذلك حاول انشاء جمل من عندك بإستخدام كل عبارة لأن ذلك سيضمن بأمر الله ثبات العبارات في ذهنك.
نقطة مهمة أخرى – لاتنسى أن تركز على الاستماع كما ذكرنا وتجعل القراءة جزء مكمل لها بحيث يكون للإستماع النصيب الأكبر من اليوم وخصص جزء لإختيار نص من الإنترنت في موضوع تحبه وادرسه وتذكر أن لا يكون النص كبير والأفضل طباعة النص على ورق لتحمله معك أينما ذهب لتستفيد من أوقات الإنتظار والأوقات الضائعة خلال اليوم.
أجمل مافي هذا الأمر أنك تستمع وتتعلم العبارات يومياً وهذا سيجعلك ترى النتائج خلال فترة قصيرة جداً – فأنت سترى التحسن خلال 5 أيام من البدء وهكذا لذلك واصل وإن شاء الله خلال فترة بسيطة جداً ستكون كونت قاعدة معرفية ضخمة في اللغة وتحسن النطق لديك وأصبحت تتحدث بشكل جيد وتلتقط الكلمات والعبارات من المتحدثين الأصليين (أمريكا – كندا – …) بشكل سهل بأمر الله لأنك لم تعد تفكر في Grammar.
نقطة أخيرة أود التنبيه لها : في حال استخراج العبارات من النص, أحياناً تكون هناك عبارة داخل عبارة فمثلاً دعني أقول That’s why I عندها سترى أن That’s ممكن أن تشكل ثابت لوحدها وأيضاً That’s Why ممكن أن تشكل ثابت لوحدها والعبارة كاملة ممكن أن تشكل ثابت لوحدها , مع أن البعض قد يختلف على وجود I لكن لأنه يستبدل بأي شئ أخر لكونه يتغير حسب السياق لكن أنا أخترته كثابت لكونك دائماً تستخدمه عند الحديث عن نفسك.

وأخيراً وليس أخراً, أتمنى أن أكون قد وفقت في إيصال الفكرة من وراء التعلم عن طريق العبارات أو Learn by phrases بالشكل الصحيح مع التذكير بأن ثلاث عبارات يومياً هو عدد معقول لذلك لا تكلف على نفسك واكتفي بالقليل الدائم وهذا مالدي الآن فإن أخطأت فمن نفسي والشيطان وإن أصبت فمن الله عز وجل.

المصدر